حنان مطاوع لـ "الموجز" : أبحث عن "الأدوار المركبة"

بصمة كبيرة تركتها هذا العام الفنانة حنان مطاوع من خلال مشاركتها فى ثلاثة أعمال درامية فى الموسم الرمضانى الماضى، حيث لاقت من خلالهم ردود أفعال قوية من الجمهور والنقاد، لذلك"الموجز" التقتها وأجرت معها هذا الحوار لمعرفة تفاصيل مشاركتها فى كل عمل والصعوبات التى واجهتها وأعمال المقبلة.

>> كيف استقبلت ردود أفعال الجمهور حول أعمالك في الموسم الرمضاني؟

دوري في كل عمل شاركت به تلقي ردود أفعال مختلفة عن الآخر لكن جميعها كانت مرضية للغاية، وآراء الجمهور أسعدتني بشكل كبير فهي وصلت لي منذ عرض الحلقات الأولي من كل عمل ووجدت المشاهدين متفاعلين بشكل كبير مع الشخصيات التي أقدمها والحمدالله هذا النجاح نتيجة مجهود كبير وأنا سعيدة بالنجاح الذي حققته هذا العام ونسب المشاهدة الكبيرة الذي حققها كل عمل شاركت به.

>> هل واجهتك صعوبة أثناء تصوير ثلاثة أعمال في وقت واحد؟

بالتأكيد نعم حيث لا يوجد أي عمل فني يخلو من الصعوبات وهذا العام شاركت في ثلاثة أعمال درامية ودوري في كل عمل منها رئيسي ومحوري وكان يتطلب مجهود كبير بسبب الاختلاف والتنوع في الشخصيات حتي لا يشعر جمهوري بالملل ومن أبرز الصعوبات التي واجهتني في هذه الفترة هو ضيق الوقت ولذلك لم أحصل علي الراحة الكافية بسبب كثرة ساعات التصوير.

>> ما الذي جذبك للمشاركة في مسلسل "طاقة نور"؟

السيناريو نال إعجابي بشكل كبير فور قراءتي للحلقات الأولي منه خاصة أن المسلسل يحمل طابع الأكشن وهذه تجربة جديدة لم أقدم مثلها من قبل وشخصيتي فيه مختلفة، هذا بجانب أن العمل من إخراج صديقي رؤوف عبد العزيز، الذي من المستحيل أن أرفض له أي عمل لأنه مخرج مبتكر ومتميز، وأيضا وجود الفنان هاني سلامة، الذي استمتعت بالعمل معه.

>> وكيف جاءت مشاركتك في مسلسل "حلاوة الدنيا"؟

رشحني لهذا العمل السيناريست تامر حبيب، فهو مؤلف أكثر من رائع وأعشق جميع أعماله وهذا ما جعلني اقرأ السيناريو بعناية شديدة حيث ما شجعني علي قبول العمل أن الشخصية التي أجسدها خلاله بسيطة وأنا كنت أتمني تجسيد شخصية مثلها.

>> حدثينا عن تعاونك الأول مع هند صبري؟

العمل مع الفنانة هند صبري، ممتع للغاية فهي تمتلك شخصية رائعة ومميزة وكان للعمل فضل كبير في اقترابنا من بعضنا البعض حيث أن أغلب مشاهدي كانت معها فكنا نجلس أغلب الأوقات معا في الكواليس ونشبت بيننا علاقة صداقة قوية وهذا ما لاحظه الجمهور في المسلسل لذلك أتمني العمل معها في أعمال أخري.

>> وما هي الشخصية الأقرب لقلبك من الثلاثة أعمال؟

كل شخصية قدمتها في الثلاثة أعمال لها مكانة كبيرة في قلبي لأن كل شخصية منها مختلفة عن الأخري، لكن دور "عبلة" التي قدمته في مسلسل "هذا المساء" هو الأقرب لقلبي لأن الشخصية جديدة ومركبة وتحمل جانب إنساني تأثر به الجمهور وأنا تأثرت به أيضا لأن "عبلة" تتواجد بكثرة في مجتمعنا ويجب أن نسلط عليها الضوء في الأعمال الفنية.

>> ما سبب ابتعادك عن السينما الفترة الأخيرة؟

جميع الأعمال التي عرضت علي خلال الفترات الأخيرة غير مناسبة لي تماما ولم أجد نفسي فيها وأنا أفضل الابتعاد عن السينما حاليا لحين إيجاد العمل المناسب الذي يحمل رسالة تهم المجتمع ويكون إضافة لمشواري الفني لكي أظل عند حسن ظن جمهوري.

>> أيهما تفضلين البطولة الجماعية أم المطلقة؟

البطولة المطلقة لم تشغلني تماما لكن كل ما اهتم به هو طبيعة الدور الذي أقدمه فيجب أن يكون دور مهم في العمل وله مواصفات خاصة لأنني أفضل تقديم الأدوار الصعبة والمركبة التي تتطلب مجهود فني كبير واستطيع من خلاله أن أخرج قدراتي التمثيلية لجمهوري، ومن وجهة نظري أري أن البطولة المطلقة أصبحت غير فارقة مع أي فنان بقدر هتمامه بقيمة الدور الذي سيقدمه بعيدا عن حجمه.
>> ماذا عن أعمالك الفنية المقبلة؟

في الوقت الحالي لم أستقر علي المشاركة في أي عمل جديد لأن هذه الفترة هي أجازة جميع الفنانين بسبب المجهود الذي بذلناه في الموسم الرمضاني، لكن أستعد لتقديم ورشة عمل لتعليم التمثيل منتصف الشهر المقبل وهي تابعة لمؤسسة "أوزيريس" للإنتاج الفني والتدريب، وسنقوم خلال الدورة التدريبية بتمنية القدرات التمثلية لدي المتدرب وتعليمه كيفية استخدامها وإخراجها في الوقت المناسب.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا