بالصور والتفاصيل .. محافظ الإسكندرية يستقبل وفد من مقاطعة جوانجدونج الصينية

إستقبل الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية اليوم، وفد المؤتمر السياسي الاستشاري لحكومة مقاطعة جوانجدونج الصينية برئاسة السيد وانج رونج، والسيد/تشو نانشان قنصل عام جمهورية الصين الشعبية؛ بمقر مكتبه وذلك لبحث سبل تنمية وتوطيد العلاقات المصرية الصينية وإقامة إتفاقيات تآخي بين المقاطعة والإسكندرية. وخلال اللقاء رحب المحافظ بالوفد مؤكدا على قوة وعمق العلاقات المصرية الصينية؛ وحرصه على تقديم الدعم الكامل للجالية الصينية والمستثمرين الصينيين وإزالة كافة المعوقات التي تواجههم، متمنياً أن تزدهر وتستمر تلك العلاقات وخاصة في مجال الاستثمار والتجارة والسياحة.وأشاد المحافظ بالأهمية الكبري لمقاطعة جوانجدونج، مؤكدا أنه يتطلع إلى تدعيم التعاون بينها وبين الإسكندرية، وأننا نعمل علي نقل تجربة تطور المدن وإزدهارها في الصين إلى الإسكندرية لكي نجعل من الإسكندرية مدينة كبري علي غرار المدن العالمية الأخري.وطالب المحافظ بضرورة توقيع بروتوكول تعاون بين الإسكندرية وجوانجدونج ويحدد هذا البروتوكول ما يقوم به كل جانب من مسؤوليات وإلتزامات وأيضاً المشروعات في كافة المجالات وخاصة مجال النقل والمرور والاستثمار الفندقي، ومجال التعليم والتدريب ، ومجال التخطيط لجعل الإسكندرية مدينة متطورة، وتعظيم الاستثمارات بها.وأكد المحافظ علي ضرورة أن يمتد التعاون بين الإسكندرية وجوانجدونج لفترات طويلة تشمل جميع المجالات مشيرا إلى أن الإسكندرية لديها العديد من المقومات في كافة المجالات، ونعمل علي وضع الرؤيا المستقبلية للإسكندرية من مشروعات مثل مشروع تطوير خط القطار من شرق إلي غرب المدينة ، وعمل مشاريع حماية داخل مياه البحر المتوسط.وقال المحافظ أن مصر في المرحلة السابقة واجهت العديد من التحديات الاقتصادية، ولذلك نسعي جاهدين مع الأصدقاء المتعاونين، والدول القوية مثل الصين أن يكون لدينا فرص استثمار حقيقة وتبادل للخبرات والثقافات وكذا الأعمال التجارية. على الصعيد نفسه؛ أكد المحافظ أن الفترة القادمة ستشهد تدعيم لعلاقات التآخي بين الاسكندرية وغيرها من المدن الصينية التى تربطها علاقات تأخي مع الإسكندرية، مشيرا إلى أنه يولي اهتماما كبيرا لتدعيم الاتفاقيات التجارية حيث ان الاقتصاد الصيني قوى ومؤثر والعالم بأسره مهتم بالاستثمارات الصينية، ولابد أن يكون هناك عمل ملموس يشعر به المواطن السكندري على أرض الواقع.من جانبه رحب السيد وانج رونج بتعزيز العلاقات وتبادل الخبرات بين الإسكندرية وجوانجدونج، وتوطيد أوجه الإستفادة بينهم ،معربا عن افتخاره بالتاريخ العريق لمصر والصين وقوة وعمق العلاقات بينهم، وحرص جمهورية الصين خلال الست سنوات الماضية على تدعيم الشعب المصري، وأشار إلى أن الصين تسعي لتطوير علاقاتها بجميع المدن، موضحا أهمية الدور الذي تلعبه مصر فى أفريقيا والعالم العربي.وأكد وانج رونج علي ضرورة إقامة المؤتمرات الاقتصادية والتجارية لتعزيز التعاون بين المؤسسات المختلفة وعمل مبادرات بالمشروعات والاستراتيجيات الخاصة بالمحافظة.وفي الختام؛ أشار المحافظ إلى أننا نسعي إلي إنشاء مدينة طبية شاملة بالإسكندرية تتميز بها، كما أشار إلى أننا نستعد لتنظيم مؤتمر واسع بحضور وفد تجاري واستثماري وطبي من الإسكندرية، ووفد مماثل من الصين لعرض المشروعات المقترحة إقامتها بالإسكندرية، وقدم المحافظ الشكر للوفد علي الدعم والتعاون متمنيا لهم إقامة طيبة بالإسكندرية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا