الإمام الأكبر: الضمير الإنسانى لا يستطيع القبول بالمأساة التى يتعرض لها مسلمى الروهينجا

أكد شح الأزهر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف فى كلمته بافتتاح مؤتمر "طرق السلام" المنعقد بألمانيا اليوم الأحد أن دعوات الحرب فى الشرق الأوسط لا تفيد أحدا ويجب حل هذه الأزمات الموجودة بالمنطقة مشيرا إلى أن المجتمع الدولى يقف عاجزا أمام الأزمات ولا يستطيع أحد الوقوف عاجزا أمام الجرائم ضد مسلمى الروهينجا متابعا: "الضمير الإنسانى لا يستطيع القبول بالمأساة سواء فى الشرق أو الغرب".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا