أحمد العوضى لـ "الموجز":خاطرت بحياتى من أجل نجاح "هروب اضطرارى"

قال الفنان الشاب أحمد العوضى , إن نجاح فيلمه الأخير "هروب إضطرارى" جاء نتيجة جهد كبير بذله فريق العمل بأكمله لمدة أشهر طويلة لكى يخرج الفيلم للجمهور فى أفضل صورة له.

وأضاف فى تصريحات خاصة لـ "الموجز", أن الفيلم حقق أعلى نسبة إيرادات فى تاريخ السينما المصرية هذا بالإضافة إلى أن جميع السينمات كانت مكتملة العدد منذ اليوم الأول لعرض الفيلم،معرباً عن سعادته بالمشاركة فى هذا العمل المميز الذى اعتبره خطوة مهمة فى مسيرته الفنية.

وأشار إلى أن أكثر ما جذبه للمشاركة فى هذا العمل هو وجود الفنان أحمد السقا , بجانب تواجد نخبة من ألمع النجوم مثل غادة عادل وأمير كرارة الذى استمتع بالعمل معهم، وأيضاً قصة الفيلم التى وجدها مكتملة العناصر، وقال إن الفيلم مناسب لجميع الفئات العمرية لأنه خال من أى مشاهد أو ألفاظ خارجة.

وفيما يخص تعاونه مع الفنان أحمد السقا أعرب عن سعادته الشديدة بهذا التعاون خصوصا أن هذه هى المرة الأولى التى يشارك فيها فى عمل واحد معه، قائلاً:" السقا على المستوى الشخصى جدع وابن بلد وصاحب صاحبه، وعلى المستوى الفنى هو فنان متألق ومجتهد واستمتعت بهذه التجربة معه".

وأوضح أن ترشيحه للفيلم جاء عن طريق كلاً من صديقه المخرج أحمد خالد موسى والمنتج محمد السبكى،حيث وجد أن هذه الأسماء كافية لقبول العمل، وقاموا معاً بعمل الكثير من التحضيرات.

وعن الصعوبات التى واجهته أثناء التصوير أكد أن كل شئ كان يسير على ما يرام،حتى تعرض لحادث أثناء تصويره أحد مشاهد الأكشن مع الفنان أمير كرارة على كوبرى قصر النيل حيث كان يلاحقه بسيارته وكان يوجد بجانبهما "ونش" وبعد ضغطه بشدة على البنزين إنزلق أسفل الونش وتدمرت السيارة بالكامل ولكنه لم يتعرض لأذى جسدى، لافتا إلى أنه بالرغم من معرفته بخطورة هذا المشهد فأنه قرر أن يقوم به بنفسه رافضاً فكرة الإستعانة بدوبلير لكى يظهر المشهد أمام الجمهور بأنه حقيقة واقعية وليس مجرد تمثيل.

وتابع العوضى , أن هناك بعض المعايير التى يضعها دائماً أمام عينيه قبل المشاركة فى أى عمل جديد وتتمثل فى طبيعة الدور المعروض عليه وهل سيتناسب معه ويضيف لمشواره الفنى أم لا، هذا بالإضافة إلى وجود فريق العمل الذى يجب أن يشعر بالإرتياح معه لأن جميع هذه المعايير تعتبر مقياس أساسى فى نجاح الدور الذى يقوم بتجسيده.

وأضاف أنه يتمنى أن يعمل الفترة المقبلة مع المخرجين طارق العريان ومروان حامد حيث يعتبرهما من أفضل المخرجين المتواجدين على الساحة الفنية فى الوقت الحالى لما يمتلكاه من رؤية مختلفة ومميزة تجعل أعمالهما لها طابع خاص.

وأشار إلى ان أقرب الأعمال :"السبع وصايا، حكايات بنات، العهد، هروب إضطرارى، الميزان" حيث يمثل كل عمل مكانة خاصة فى قلبه.

وأوضح أن هوايته المفضلة بجانب التمثيل , هى رياضة"البوكس" التى يمارسها دائماً فى أوقات الفراغ.

وختتم حديثه بالتأكيد على أأنه يقوم فى الوقت الحالى بقراءة العديد من السيناريوهات الدرامية والسينمائية ولكنه لم يستقر على أى عمل حتى الآن’ مشيرا إلى أنه عرض عليه مسلسلات تنتمى إلى نوعية الأعمال الطويلة ولكنه رفضها لأنه لا يفضل المشاركة فى مثل هذه الأعمال فى الوقت الحالى، وشدد على أن أول عمل درامى جديد له سيكون فى الموسم الرمضانى لعام 2018.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا