تصعيد أمريكى جديد ضد كوبا

طردت الولايات المتحدة اليوم /الثلاثاء/ 15 دبلوماسيا كوبيا، فى أعقاب تعرض عدد من موظفى السفارة الأمريكية فى العاصمة الكوبية هافانا لهجمات غامضة ألحقت بهم أضرارا صحية.

ونقلت قناة (سى إن إن) الأمريكية عن مسئول بوزارة الخارجية الأمريكية قوله إنه سيتعين على الـ15 دبلوماسيا كوبيا مغادرة البلاد خلال أسبوع.

ولم يصدر أى رد فورى من الحكومة الكوبية، التى نفت وجود أى درو لها فى الحوادث التى أدت إلى تعرض ما لا يقل عن 22 دبلوماسيا أمريكيا وأفرادا من أسرهم فى كوبا لمشاكل صحية.

جدير بالذكر أن وزارة الخارجية الأمريكية كانت قد أعلنت - الأسبوع الماضى - سحب جميع موظفى سفارتها غير الأساسيين من العاصمة الكوبية "هافانا" وذلك بعد إصابة عدد منهم بحالات إعياء وأعراض مرضية تضمنت فقدان السمع وصعوبات إدراكية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا