انتقل، أمس، إلى رحمة الله المصور الصحافي «وهاب هبات» المدير العام لوكالة التصوير «نيوبراس» عن عمر يناهز 55 سنة إثر أزمة قلبية مفاجئة بفندق «المنار» في سيدي فرج بالجزائر العاصمة. وحسبما كشف عنه مقربون من الفقيد لـ»النهار» في وكالة «نيوبراس»، فإن المرحوم كان يعاني من آلام حادة في الصدر خلال الأيام الأخيرة من حياته، لكنه لم يقم بزيارة الطبيب، وهو الأمر الذي تفاقم خلال اليومين الأخيرين وانتهى بوفاته متأثرا بأزمة قبلية صباح أمس. وأوضح، أمس، المصور في وكالة «نيوبراس» أنيس بلغول، أن آخر كلام للفقيد كان عبر الاتصال الذي تلقاه منه أول أمس، أين سأل الفقيد عن أحوال العمال وإذا كانوا بحاجة لأي شيء في العمل، كما أبلغه بأنه لن يتوجه للعمل يوم الجمعة، وهو الأمر الذي حدث فعلا بعدما توفي صباح أمس. ويُعرف عن المرحوم المولود بالعاصمة سنة 1961، هدوءه وتحفظاته وحبه وشغفه للريبورتاج الصحافي، وقد عانى الفقيد سنوات التسعينات من تهديدات الجماعات الإرهابية التي تهجّمت عليه عدة مرات قبل أن ينتقل إلى كندا هربا من تهديداتها واستقر بها لمدة قصيرة وقام بالعديد من المعارض حول الجزائر هناك. ليؤسس بعد عودته إلى الجزائر رفقة المصور الراحل «نبيل بلغول» وكالة «نيوبراس» للتصوير الصحفي، والتي كانت أول وكالة من نوعها في الجزائر، وسيوارى جثمان الفقيد التراب اليوم بمنطقة قنزات في ولاية سطيف مسقط رأسه.