سيتمكن حوالي 5200 موظف لمصالح البلديات من مختلف ولايات الجزائر، بتكوين خاص من قبل جامعة علي لونيسي بالعفرون ودلك من خلال إبرام وزارة الداخلية و الجماعات المحلية ،وجامعة البليدة 2 اتفاقية ثنائية مشتركة ، التكوين سيكون في القانون و المالية ، على أمل أن يتم تأطير و تكوين 13 ألف موظف على مستوى بلديات الوطن الجدد مع نهاية هدا العام.

و كشف رئيس جامعة لونيسي علي في العفرون البروفيسور شعلال ، عن التوسيع في مثل هده الاتفاقيات ، و التي تسمح للجامعة بالاحتكاك ببقية القطاعات و الانفتاح.كما صرح المدير العام للموارد البشرية و التكوين مرابطي عبد الحليم ، أن هدف هده الوصايا هو تمكين إطاراتها على مستوى البلديات من فرصة التكوين و رسكلة الموظفين.

و سيحظى 200 امين عام على مستوى دوائر الجزائر ورؤساء المصالح والمنتخبين البلديين تكوينا و الهدف منه ايضا ضمان تحسين معيشة المواطنين ، ومواكبة العصرنة في الإدارة والمرافق العامة ، ايضا تحسين الخدمة العمومية ، وتحقيق تنمية محلية و اكتفاء ذاتي و محلي، هذا من خلال الرفع من القدرات الذاتية المحلية في تحصيل و جلب الاستثمار والمستثمرين، لان الجزائر تمر بأوضاع اقتصادية صعبة و هي تحتاج الى مثل هده الاستثمارات لأنها تعتمد على مداخيل النفط الذي يعرف انهيارا في أسعاره في السوق العالمية.