نفذ طاقم الغراب «الزاجر» أمس، بالواجهة البحرية الغربية بالناحية العسكرية الثانية تنفيذ تمرين للرمي الحقيقي التجريبي بالصاروخ المضاد للطائرات، حسبما أفاد به بيان لوزارة الدفاع الوطني. 
وأوضح المصدر أنه «في إطار تنفيذ برنامج التحضير القتالي 2016-2017 وإجراء لتجارب تقنية لأنظمة القتال المقتناة حديثا، تم أمس 11 ديسمبر 2016 بالواجهة البحرية الغربية/ن.ع.2 تنفيذ تمرين للرمي الحقيقي التجريبي بالصاروخ المضاد للطائرات من طرف طاقم الغراب «الزاجر» رقم المتن 922».  
ويهدف هذا التمرين إلى «الارتقاء بمستوى التنسيق بين مختلف قيادات القوات وكذا تقييم قدرات الاستعمال الحقيقي لأسلحة الصواريخ. وقد عرف نجاحا كبيرا وكلل بإصابة الهدف بكل دقة» حسب المصدر ذاته.  تجدر الإشارة إلى أن الغراب «الزاجر» تم تدشينه من طرف نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق أحمد قايد صالح يوم 25 أوت 2016 تجسيدا لبرنامج تحديث أسطولنا البحري والمساهمة في تطوير قدراتنا الدفاعية.