واشنطن - توصلت دراسة أمريكية حديثة إلى أن ممارسة رياضة العدو قد تقلل بصورة كبيرة من التهابات المفاصل وآلام الركبة.
وقام الباحثون بجامعة (واشنطن) الأمريكية, بتحليل سائل مفصل الركبة بين العديد من الرجال والنساء الذين تراوحت أعمارهم ما بين 18 إلى 35 عاما, بحثوا من خلالها عن علامات الالتهاب في العلامات الكيميائية قبل وبعد ممارسة رياضة العدو لمدة 30 دقيقة.
وأكدت الأبحاث والتحليلات أن ممارسة الرياضة بين الأصحاء والمرضى على حد سواء تعمل على خلق بيئة مضادة للالتهابات, قد تكون مفيدة من الناحية الصحية على المدى الطويل.
وشدد الباحثون - خلال الأبحاث المنشورة في المجلة الأوروبية لعلم وظائف الأعضاء التطبيقي - على أن ممارسة الرياضة بانتظام تعمل على تأخير تطور أمراض المفاصل التنكسية مثل هشاشة العظام.