كشف موقع "التايمز" الإلكتروني، اليوم الأربعاء، الستار على مسدس متنكر على هيئة الهاتف الذكي آيفون وهو من صنع أمريكي، ما أثار حالة استنفار في صفوف الشرطة الأوروبية خوفا من دخوله إلى بلادهم بطرق غير شرعية.
وقال الموقع الأمريكي، أن المسدس الذي يمكن طيه ليصبح على هيئة هاتف آيفون، سيتم طرحه للبيع في غضون الأسابيع المقبلة في أمريكا. وأضاف ذات المصدر، أن الخاصية التي يتعمتع بها هذا المسدس هي الليزر أي بدون اللجوء إلى الذخيرة الحية، وبنقرة واحدة يفتح المسدس. ويباع المسدس بسعر 395 دولار، أي أقل بكثير من سعر الآيفون الأصلي الذي يبلغ نحو 600 دولار تقريبا . وحسب موقع "سكاي نيوز" الإخباري، فإن الشرطة البلجيكية تنبأت مطلع الأسبوع الجاري بخصوص المسدس الذي لم تعثر الشرطة على نسخ منه في البلاد إلا أنه من المتوقع وصوله قريبا إلى شوارع أوروبا . وقالت الشرطة في بيان لها، إنه "للوهلة الأولى لا يمكن تمييزه عن هاتف آيفون، وهذا يعني أنه بالإمكان تضليلنا بشأنه". وأضافت، أن الكابوس الحقيقي للشرطة هو المبيعات غير الشرعية للمسدس في وقت تزداد فيه التهديدات الإرهابية .