أطلقت الإعلامية الجزائرية في قناة "بي ان سبورت" أنيا الأفندي، حملة تضامنية مع اللاعب المصري السابق محمد أبو تريكة، بعد ادراجه من قبل القضاء المصري ضمن قائمة الارهابيين.

وغردت الافندي على "تويتر" قائلة :"نرحب بأبو تريكة في بلادنا كلاجئ سياسي"، مثلما استقبلت الجزائر الفريق سعد الدين الشاذلي بعد نفيه وهو الذي خطط ونفذ وانتصر في حرب أكتوبر واخترق خط بارليف وهزم إسرائيل، نرحب بك يا أبو تريكة"، مضيفة " ‏شمعون بيريز رجل سلام، وأبو تريكة إرهابي، لم يبق إلا أن يقولوا إن السيسي المهدي المنتظر".