قرر المهندس عاطف عبد الحميد محافظ القاهرة النزول بدرجة الحد الأدنى لتنسيق القبول بالثانوي العام للعام الدراسى 2017/2018 من 220 درجة الى 2016 درجة وذلك استجابة لرغبة العديد من أولياء أمور وبعد اجراء دراسة مستفيضة للحفاظ علي المستوي العام لكثافات الفصول.

وأكد محمد عبد الهادي القائم بأعمال مدير مديرية التربية والتعليم أنه سيتم الاستعانة بفصول الخدمات الموجودة بجميع الإدارات التعليمية لتوفير أماكن لاستيعاب الأعداد الجديدة الملتحقة بالثانوية العامة.