تفقد الدكتور هشام عرفات، وزير النقل عددًا من المراكب النيلية لمتابعة إجراءات الأمن والسلامة بها، وذلك في ثاني أيام عيد الأضحى المبارك، والذي يكون نهر النيل نزهة مفضلة لعدد كبير من المواطنين.
بدأت الوزير الجولة بتفقد مرسى شبرا للمراكب النيلية، حيث تصادف وجود اللواء نبيل عبادة مدير شرطة المسطحات المائية، حيث قام وزير النقل بالتأكد من سلامة التراخيص وإجراءات اﻻمن والسلامة للمراكب بالمرسى، ثم توجه وزير النقل يرافقه مدير شرطة المسطحات المائية إلى مرسى ماسبيرو، وذلك للتأكد من توافر التراخيص ومطابقتها للوحدات، والتأكد من توافر الاشتراطات الملاحية وعوامل الأمان والسلامة بها من أدوات إطفاء وإنقاذ وأطواق النجاة مع الالتزام بالحمولة المحددة لها، ومنع أي وحدة نيلية من التحرك بالمياه قبل توافر اشتراطات الأمان.
وكان وزير النقل قد وجه قيادات النقل النهري باستمرار التعاون مع شرطة المسطحات المائية في فحص كل المراكب النيلية التي تنقل ركابا، وضرورة الالتزام بالحمولات المقررة وعوامل الأمان لكل مركب.