نقل موقع Aldrimer.no، عن مصادر في حلف شمال الأطلسي، أن النرويج حاولت دون جدوى العثور على غواصة روسية من فئة "ياسن"، واستعانت النرويج بالولايات المتحدة وكندا وفرنسا وألمانيا.
وتشير وسائل الإعلام إلى أن الغواصة يمكن أن تبقى في المنطقة لفترة معينة من أجل تتبع تحركات حاملات الطائرات. وفي أوائل أغسطس، أجرت الولايات المتحدة والمملكة المتحدة تدريبات مشتركة في المحيط الأطلسي.
وقد زاد نشاط الطائرات الدورية للناتو الآن بشكل كبير في هذه المنطقة. وتعتقد وسائل الإعلام البريطانية أن هذا يمكن أن يكون مرتبط بإرسال روسيا غواصتين حديثتين إلى البحر الأبيض المتوسط​.