تنطلق اليوم اجتماعات الدورة التاسعة لقمة دول "بريكس" بمدينة شيامين الصينية بمشاركة الرئيس السيسي فما هى هذه المنظمة وما هى أهدافها؟ كلمة "بريكس" تحمل اختصارات للأحرف الأولى للكلمة الإنجليزية"BRICS" وهى كلمة مكونة من الأحرف الأولي لأسماء الدول الخمس الأعضاء بالمنظمة وهم البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب افريقيا و هي منظمة سياسية بدأت المفاوضات لتشكيلها عام 2006. ضمّت في البداية 4 دول ذات اقتصادات صاعدة وهي البرازيل وروسيا والهند والصين تحت اسم "بريك" ثم انضمت جنوب إفريقيا إلى المنظمة عام 2010 ليصبح اسمها "بريكس". و يقع مقر المجموعة في مدينة شنجهاي الصينية.وقد عُقِد أول مؤتمر قمة لدول المجموعة في 16 يونيو عام 2009 في مدينة ييكاترينبرج الروسية وتبلغ مساحة دول "بريكس" الخمس مجتمعة أكثر من ربع مساحة العالم. و عدد سكان دول المجموعة أكثر من 40% من تعداد سكان العالم. ويبلغ الناتج المحلي لدول المجموعة أكثر من ربع الناتج المحلى العالمي. كما تجاوزت نسبة إسهامات دول بريكس فى نمو الاقتصاد العالمى الـ50%، وفقًا لإحصاءات صندوق النقد الدولى. و يبلغ رأسمال مجموعة "بريكس" ما يقرب من 200 مليار دولار، مقسمة إلى 100 مليار دولار، كرأسمال بنك "بريكس" الدولي للتنمية، إضافة إلى 100 مليار دولار أخرى لصندوق الاحتياطي النقدي.

أهداف المجموعة

وتهدف المجموعة إلى خلق توازن دولي في العملية الاقتصادية وإنهاء سياسة القطب الأحادي وهيمنة الولايات المتحدة على السياسات المالية العالمية وإيجاد بديل فعال وحقيقي لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي إلى جانب تحقيق تكامل اقتصادي وسياسي وجيوسياسي بين الدول الخمس المنضوية فى عضويته. وتسعى خلال المرحلة القادمة إلى زيادة تأثيرها ونفوذها عبر صياغة "بريكس بلص" للتعاون مع الدول من خارج المنظمة عبر إمكانية توفير قروض آجلة وميسرة لبلدان العالم الثالث والدول النامية مع وضع شروط ائتمانية أكثر تيسيراً من تلك المفروضة من قبل البنك وصندوق النقد الدوليين.