قال السفير أشرف راشد رئيس اللجنة الوطنية للحوكمة، إن رئيس مجلس الوزراء أصدر قرارًا رقم 1896 بتاريخ 27/8/2017 بتشكيل اللجنة الوطنية المصرية للحوكمة برئاسته، وعضوية 19 شخصية عامة يمثلون كافة قطاعات المجتمع المصرى (البرلمان، المرأة، منظمات المجتمع المدنى، الإعلام، الأكاديميين ومراكز الأبحاث، ذوى الاحتياجات الخاصة، الشباب، اتحاد الصناعات، الغرف التجارية)، وذلك فى إطار عضوية جمهورية مصر العربية فى الآلية الأفريقية لمراجعة النظراء، وهى آلية انشئت تحت مظلة الاتحاد الأفريقي وتعنى بتعزيز الحكم الرشيد فى القارة.
وأضاف السفير أشرف راشد – بسحب بيان صحفى صادر عن وزارة الخارجية - بأن اللجنة ستختص بعدة أمور تشمل: وضع الإستراتيجية اللازمة لتنفيذ متطلبات الآلية الأفريقية لمراجعة النظراء، وخطة العمل لإعداد تقرير التقييم الذاتى الذى يتم إعداده بواسطة مراكز البحث والدعم الفنى، ومتابعة الاتصالات مع لجنة الشخصيات المرموقة والسكرتارية القارية لآلية مراجعة النظراء فيما يتعلق بإعداد التقرير، ووضع برنامج لحوار مجتمعى لاستعراض التقرير مع الشرائح المعنية بالإضافة للجهات الحكومية، واعتماد التقرير النهائى.
يُشار إلى أن عملية المراجعة تتم بالتنسيق مع سكرتارية الآلية ولجنة الشخصيات البارزة وفقاً للأربع مجالات محل اهتمام الآلية وهي: (1) الديمقراطية والحكم الرشيد، (2) الحوكمة والإدارة الاقتصادية، (3) حوكمة الشركات، (4) التنمية الاقتصادية والاجتماعية.