ذكرت منظمة العفو الدولية، حسبما ذكر راديو هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) اليوم السبت إن لديها أدلة على قيام قوات الأمن البورمية بزرع ألغام أرضية على طول الحدود مع بنجلاديش، في ظل تدفق أقلية الروهينجا المسلمة إلى بنجلاديش هربا من العنف الدائر في البلاد.
وذكرت المنظمة، ، أن رجلا لقي مصرعه وأصيب ثلاثة مدنيون على الأقل في انفجار ألغام الأسبوع الماضي، وعلقت المنظمة قائلة، إن هذا يعد تدهورا آخر للوضع المروع بالفعل القائم في ولاية راخين.
يشار إلى أن الأمم المتحدة، كانت قد أعلنت فرار أكثر من ربع مليون شخص من الروهينجا إلى بنجلاديش، منذ أن بدأ الجيش حملته ضدهم منذ أسبوعين، وتُتهم قوات الأمن بارتكاب سلسلة من الانتهاكات لحقوق الإنسان بحق الروهينجا من بينها إحراق قراهم.