خلال استقباله الفريق أول جوزيف فوتيل، قائد القيادة المركزية الأمريكية، استعرض الرئيس عبدالفتاح السيسي الجهود التي تبذلها مصر على صعيد مكافحة الإرهاب على الأصعدة المختلفة، من خلال تبني استراتيجية شاملة تراعى فيها الأبعاد الثقافية والاجتماعية والاقتصادية بجانب العسكرية والأمنية، سعيًا لاقتلاع تلك الآفة من جذورها، ومواجهة التهديدات التي تفرضها على مصر والمنطقة والعالم بأسره، حيث أكد الرئيس على ضرورة التصدي للدول والجهات التي تقوم بدعم الإرهاب وتمويله، مع ضرورة مواجهة جميع المنظمات الإرهابية دون انتقائية.
حضر اللقاء الفريق محمود حجازي، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، بالإضافة إلى القائم بأعمال سفير الولايات المتحدة بالقاهرة.