أعلن وزير الخارجية الألماني زيجمار جابرييل إن بلاده قررت تعليق كل صادرات السلاح الرئيسية إلى تركيا بسبب موقف حقوق الإنسان المتدهور هناك وتصاعد حدة التوتر بين البلدين.وقال جابرييل "علقنا كل الطلبيات الكبيرة التى أرسلتها لنا تركيا لصادرات أسلحة وهى حقا ليست قليلة".

وتعرضت العلاقات بين أنقرة وبرلين لضغوط متزايدة بعدما شرع الرئيس التركى رجب طيب إردوغان فى حملة ضد خصومه السياسيين عقب تحركات الجيش العام الماضى.وطالبت المستشارة الألمانية فى وقت سابق بإنهاء محادثات انضمام تركيا لعضوية الاتحاد الأوروبى.