أطلق مكتب التنمية الإيبارشي التابع للكنيسة الكاثوليكية بأسيوط، اليوم السبت، فاعليات حملة "فكر جديد"، بالتعاون مع جمعية "كفالة اليتيم" بقرية البلايزة بمركز أبوتيج.. يأتي ذلك ضمن مشروع "سفراء السلام" والذي يهدف إلى تأكيد دور القرية في دعم قيم الاعتدال وقبول الاختلاف ومناهضة التطرف الفكري تحت رعاية مدير مكتب التنمية الإيبارشي الأب متي شفيق ومطران الأقباط الكاثوليك بأسيوط الأنبا كيرلس وليم.

وقالت مديرة مشروع سفراء السلام مريم نبيل، إن المشروع بدأ فعالياته بعقد عدة لقاءات على مدار 4 أيام، منها لقاء القيادات الطبيعية والتنفيذية بالقرية؛ لتعظيم دورهم في مناهضة التطرف الفكري ونشر قيم الاعتدال وقبول الآخر، بالإضافة إلى عقد لقاء جماهيري لكل الفئات للحشد للقضية، ثم تنظيم يوم مفتوح للأطفال تضمن ألعاب رياضية ومسابقات ثقافية وترفيهية لحثهم على قبول الآخر ورفض التطرف بجميع أشكاله، ثم فعالية الشباب.
وأشارت مديرة المشروع إلى أنه جارٍ تنظيم لقاء مع ربات البيوت والأمهات بالقرية لتدريبهم على أهداف المشروع والاستماع لآرائهم ووجهات نظرهم في دعم القضية ومناصرتها، ثم تُختتم الفعاليات بجولات ميدانية للمنازل ولقاء الأهالي وتوعيتهم بأهمية نشر فكر التسامح التعايش السلمي ومناهضة التطرف.