جدد البيت الأبيض، أمس السبت، تأكيد أن الولايات المتحدة لن تتراجع عن قرار رئيسها دونالد ترامب الانسحاب من اتفاق باريس المناخي إلا إذا تغيرت شروط هذا الاتفاق، نافيا بذلك ما أعلنه دبلوماسيون من أنهم لمسوا تغييرا في موقف واشنطن.

وقالت المتحدثة باسم الرئاسة الأمريكية، سارة هوكابي ساندرز: لم يحصل أي تغيير في موقف الولايات المتحدة من اتفاق باريس.
وأضافت «كما سبق للرئيس أن قالها بوضوح مرات عدة، فإن قرار الولايات المتحدة هو الانسحاب إلا إذا تمكننا من الانضمام مجددا إلى الاتفاق بشروط مواتية أكثر لبلدنا».