كشف أحمد الوكيل، رئيس الإتحاد العام للغرف التجارية، أنه يتم حاليا دراسة انشاء مراكز لوجيستية في بعض المناطق الإفريقية والتي يطلق عليها "الدول الحبيسة" و التي تتميز بتعداد سكاني ضخم.
وأشار "الوكيل" الذي يشغل منصب نائب رئيس اتحاد الغرف الإفريقية، إلى أن طريق الحرير سيساهم بشكل كبير في الربط اللوجيستي بين الدول العربية والأفريقية.
جاء ذلك خلال جلسات المنتدى الإقتصادي الخليجي الأردني، التى عقدت على هامش إجتماعات المنتدى الإقتصادي الأفريقي - العربي المنعقد حاليا بالعاصمة الأردنية عمان، بحضور كل من عادل ناصر سكرتير عام إتحاد الغرف التجارية ورئيس غرفة الحيزة، والدكتور علاء عز الأمين العام لإتحاد الغرف التجارية، وريم صيام رئيس المجلس الاقتصادي لسيدات الأعمال بالغرف التجارية، فضلا عن عدد من أعضاء غرفة تجارة و صناعة عمان و ومجموعة من رجال وسيدات أعمال أردنيون.
أكد "رئيس الإتحاد"، أنه فى إطار السعي لربط السوق العربي بالأفريقي، من المهم أن تعمل الدول العربية والأفريقية على بناء شبكة طرق ومواصلات جيدة قبل البدء في الترويج للإستثمار.
وشدد "الوكيل"، أمام أعضاء الجمعية الإفريقية - الأردنية، على ضرورة اختيار الشريك المناسب و تكوين طلب مرن علي السلع عند فتح أسواق جديدة بافريقيا.