تنظم النقابة العامة لعمال الغزل والنسيج مؤتمر عمالى الثلاثاء المقبل بمقر النقابة بحضور كافة قيادات على مستوى الجمهورية وذلك للاعلان عن التفاصيل الجديدة حتى الآن حول خطة تطوير شركات النسيج التى تنفذها الحكومة والدراسات التى يعدها مكتب وارنر الأمريكى فى ذلك الصدد.
من جانبه أكد عبد الفتاح إبراهيم رئيس النقابة فى تصريحات صحفية له اليوم السبت أن المؤتمر يحمل عنوان " يلا نعمرها ... وبأيدينا نطورها ..عمال النسيج يد تبنئ ... ويد تحارب الارهاب" ، مضيفا أن عمال النسيج يحملون دوما على عاتقهم هم تطوير الصناعة واستمرار عمل الشركات رغم الظروف الاقتصادية الصعبة التى تعانى منها مصر .
وقال إبراهيم أن صناعة النسيج كانت شهادة يفتخر بها المصريين أمام دول العالم خلال السنوات الماضية وذلك قبل أن تتدهور على يد الحكومات السابقة قبل ثورة 25 يناير ، مضيفا أن تطوير الشركات هو العنصر الرئيسى عودة الصناعة للحياء مرة أخرى ولكنه هناك اجراءات أخرى يجب اتخاذها.
وأوضح رئيس النقابة العامة للنسيج أن هذه الاجراءات تتمثل فى فرض رسوم جمركية على الواردات من الملابس الجاهزة والمنسوجات القادمة من الخارج لتشجيع المواطنين على الصناعة المحلية والاهتمام بزراعة القطن ودعم الفلاحين بجانب تدريب العمال على خطة التطوير الجديدة.