أضح خالد مجاهد المتحدث باسم وزارة الصحة، إن حمى الضنك تسببها بعوضة معينة، وظهر منها بعض الحالات في أكتوبر 2015 في أسيوط وتم علاجها
وأضاف مجاهد في مداخلته الهاتفية ببرنامج «مساء dmc» أن تلك الحمى تظهر بها أعراض ارتفاع حرارة الجسم وآلام في عضلات الجسم، ويتم علاج أعراض هذا المرض فقط وليس له علاج معين.
وأوضح مجاهد أن تلك البعوضة تتقوم بوضع بيضها على أسطح المياه العذبة وبرك المياه، ومنطقة البحر الأحمر من المناطق التي تستخدم خزانات المياه وهو ما يتيح بيئة جيدة لتكاثر تلك البعوضة.
ونفي مجاهد أن تكون حمى الضنك وباء وليست معدية على الإطلاق، وأعداد الحالات المصابة بها تلاشت تماما ولا توجد حالة واحدة في المستشفيات ولا توجد حالة وفاة واحدة نتيجة حمى الضنك.