قال اللواء أبو بكر الجندي، رئيس الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، إن أكثر من 40 ألف شاب وفتاة شاركوا في التعداد السكاني الأخير خلال 3 مراحل وهم المباني والاسكان والأسر.
وأضاف «الجندي» خلال لقائه ببرنامج «هنا العاصمة» أن الشباب عمل من جميع المحافظات حسب محل إقامتهم، لأنه تم اختيار الشباب وتدريبهم في المحليات، وعملوا في ظروف جوية مختلفة.
وأضاف أنهم عملوا أكثر من 13 ساعة يوما بفترات مختلفة لإنجاز العمل في وقت قصير، مضيفا أن ضغوط العمل كانت سبب في زيادة مهارات العاملين في الجهاز خاصة الشباب الجديد.
وأشار إلى أن الشباب أصبح لديه قدرة على التواصل مع كافة فئات الأسر وإقناعهم بأهمية التعداد بجانب الحملات الإعلامية تحت عنوان «تعددنا مستقبلنا»، مؤكدا أنهم كانوا حريصين علي تقديم بيانات وأرقام صحيحة في التعداد السكاني .