مثلّت الفنانة الاستعراضية الأرمينية الأصل صافينار حالة خاصة في الوسط الفني في بداية ظهورها، وباتت حديث الناس لفترات كبيرة، ما جعل المنتجون يتهافتون علي اقتناص هذه الفرصة لجذب الجمهور لأعمالهم التى اتسمت بالسطحية وأصبحت تميمة الحظ بالنسبة لهم.

ولكن يبدو أنها أصبحت الآن كارتاً محروقاً حيث أن لم يحقق فيلمها الأخير"أمان يا صاحبي " والذي عرض في موسم عيد الأضحى إيرادات مقارنة بأول ظهور لها في فيلم "القشاش " في عام 2013.. وتستعرض "الموجز " مشوار صافينار الفني منذ ظهورها حتى الآن.

في هذا العام اختفت "زهوة" صافينار التي كانت تحيط بها ولم تعد قادرة علي إغراء الجماهير كما كانت تفعل من قبل، فلم يحقق فيلمها "أمان يا صاحبي " إيرادات تتخطي ثلاثة ملايين جنيه مقارنة بما حققته في أول ظهور.

وشارك في العمل كل من سعد الصغير ،ومحمود الليثي ،وعبد الباسط حمودة ، وصوفينار ، وعلاء مرسي ،ودرية طلبة ،وشيماء سيف ، من إخراج هاني حمدي .

وكانت صافينار قد شاركت في عام 2016 في فيلم "30 يوم في العز " وعلي الرغم من رداءة العمل إلا أنه حقق إيرادات عالية وصلت إلى خمسة ملايين و300 ألف جنيه .

وشارك في العمل كل من أحمد فلوكس ،ومحمود الليثي ،وصافيناز،و سعد الصغير،وسليمان عيد ،وطاهر أبو ليلة.

وفي نفس العام ظهرت الراقصة الأرمينية في مسلسل "أبو البنات " مع الفنان مصطفي شعبان بشخصيتها الحقيقية "صافينار " وحققت نجاحاً كبيراً.

وفي 2015 استطاع الفنان محمد سعد الاستفادة من شعبيتها لإنجاح فيلمه "حياتي مبهدلة "وتحقيق إيرادات مقبولة تخطت سبعة ملايين جنيه بظهورها كراقصة في مشهد واحد .

وفي نفس العام شاركت صافينار في أولي بطولاتها الفنية من خلال فيلم "عيال حريفة " والذي رشحها له المنتج أحمد السبكى وحقق الفيلم إيرادات وصلت لـ 12 مليون جنيه .

وشارك في العمل كل من محمد لطفي، ومحمود الليثي ،وبوسي،وسليمان عيد ،وماهر عصام .

ويعتبر عام 2014 العام الأكثر انتشاراً لصوفينار وظهورها كممثلة لأول مرة من خلال تقديمها لشخصية الراقصة التي تسعي للزواج من شخص مصري للحصول علي الإقامة في فيلم "عمر وسلوي" وحقق العمل إيرادات تخطت حاجز الـ10 مليون جنيه .

وشارك في العمل كل من كريم محمود عبدالعزيز ،ويوسف عيد ،وسعد الصغير،وبوسي .

وفي نفس العام أصر صناع فيلم "عنتر وبيسه " استغلال نجاحها بتحقيق نجاحا لفيلمهم من خلال عدة رقصات جديدة لها ،ولكن الراقصة أخفقت في جذب الجمهور حيث حقق العمل إيرادات وصلت لـ3 مليون جنيه و600 ألف.

وشارك في العمل كل من محمد لطفي ،وأمينة ،وحسن عبد الفتاح ،وهشام إسماعيل،وليلي أحمد زاهر ،ومن إخراج محمد الطحاوي .

وفي نفس العام رشحها الفنان عادل إمام لتقديم عدة رقصات في مسلسله الرمضاني "صاحب السعادة " والذي حققت من خلاله نجاحاً مقبولاً .

كما ظهرت في نفس العام في مقطع رقص في فيلم الفنان محمد رجب "سالم أبو أخته " وهي من أنجح المقاطع التي تتداول حتى الآن وتعتبر هي السبب في تحقيق الفيلم كل هذا النجاح .

وكان فيلم "القشاش " عام 2013 "كارت التعارف " بينها وبين الجمهور والظهور الأول لها كراقصة في جميع دور العرض السينمائية، وكان هذا الفيلم من الأفلام الرديئة التي تستهدف الأموال فقط، وتواجد الناس في دور العرض، ليس من أجل أن يشاهدوا الفيلم ولا القصة ولا البطل ولكن من اجل مشاهدة تلك الراقصة الجديدة التي تقوم بحركات مبتذلة وتحرك جسدها يمينًا ويسارًا، بعدما ظهرت فى برومو العمل وهى تتمايل بجسدها على أغنية "على رمش عيونها".