عقدت كل من مجموعة ليوميديا (Leo Media)، لتطوير وصناعة المحتوى الإعلامي، وشركة سي سي بلاس (CC Plus) للعلاقات العامة والاستشارات الإعلامية مؤتمرا صحفيا للإعلان عن توقيع عقد شراكة بين المؤسستين.
وشهد الحفل توقيع مذكرة تفاهم بين الشركتين، ومثّل مجموعة "ليو ميديا" المهندس شريف الشناوي، رئيس مجلس إدارة المجموعة، ووقعت لمياء كامل، المدير التنفيذي لشركة سي سي بلاس، كممثل للشركة، كما شهد الحفل حضور عدد كبير من العاملين بالشركتين، وعدد من الصحفيين.
وترغب كلا الشركتين من خلال مذكرة التفاهم الموقعة في إحداث نوع من التكامل والتعاون بينهما، بهدف تطوير وتقديم خدمات مميزة للعملاء والشركات والمؤسسات الحكومية والخاصة، من خلال دمج الخبرات المتوفرة لدى مجموعة ليو ميديا، في مجال العلاقات العامة والاستشارات الإعلامية، والإنتاج الإعلامي، والمحتوى التلفزيوني والبرامجي، والخبرات المتوفرة لدى شركة سي سي بلاس، في مجال العلاقات العامة والاستشارات الإعلامية منذ 11 عام ، وخدمات تحسين العلامات التجارية، وصناعة المحتوى الاستراتيجي.
وأكد المهندس شريف الشناوي، رئيس مجلس إدارة مجموعة ليوميديا، في كلمته التي ألقاها بالمؤتمر الصحفي، أن المجموعة التي يرأسها، تسعى من خلال شراكتها مع شركة سي سي بلاس، إلى إحداث طفرة وتقديم الأفضل والجديد، في مجال دعم الحملات التسويقية للشركات من خلال أفكار الديجيتال ميديا والبرامج على موقع "يوتيوب" والتلفزيون، والتي تعتمد على الترويج لأي منتج، بالإضافة إلى تسهيل إدارة العلاقات مع المستثمرين والأطراف المعنية بأعمال العميل، ومن خلال شبكة علاقات مميزة لشركة سي سي بلاس، يمكنها تسهيل التعامل مع الهيئات الحكومية، علاوة على تقديم أو تفعيل برامج وزارية، حيث أنها تلعب دورا هاما في خلق صورة إيجابية للمؤسسات لدى الرأي العام.
وأشار، إلى أن مجموعة ليوميديا بالتعاون مع سي سي بلاس، ستساهم في بناء الهوية المؤسسية للعميل، من خلال المحتوى الذي تقدمه، والذي يُسهم في تقوية العلامة التجارية للعميل، علاوة على محتوى جيد يؤثر في ترسيخ مكانة العلامة التجارية، ، وهو ما نساعد فيه العملاء لتقديمها داخليا وخارجيا بالتعاون مع سي سي بلاس، بالإضافة إلى مساعدة العملاء على الانتشار عبر جميع شبكات التواصل الاجتماعي، وبناء علاقات مباشرة مع جمهورهم وبشكل سريع، وذلك من خلال إعداد استراتيجيات تتناسب مع احتياجات العميل، وكتابة محتوى مبتكر، يمكنه أن يجذب الجمهور ويدفعه للتفاعل، وأن يكون أيضا حائط صد عند حدوث أزمات، أضف لذلك إدارة حسابات مواقع التواصل الاجتماعي ومتابعة المشاركات المتعلقة بالعميل، والتفاعل مع الشخصيات الأكثر تأثيراً عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
مؤكدا على وجود رغبة قوية، في العمل مع سي سي بلاس، على بناء علاقات قوية بين العملاء والصحفيين والإعلاميين، وتوطيد هذه العلاقة يساعد على زيادة التغطية الإعلامية وفتح مساحات جديدة للترويج الإعلامي للمنتج.
أما لمياء كامل المدير التنفيذي، لشركة سي سي بلاس، فأكدت أن الشراكة خطوة كبيرة، للانتقال لمفهوم أكبر وأعمق للعلاقات العامة، فلن تقتصر على مجرد التغطيات الإعلامية، بل سنتعاون مع ليوميديا في تعزيز مكانة العلامة التجارية للعملاء، من خلال استراتيجيات مدروسة للعلاقات العامة ومصممة لتناسب الشركة أو المؤسسة، حيث تسهم هذه الاستراتيجية في الحفاظ على سمعة الشركة، ورسم صورة ذهنية لعلامتها التجارية لدى الجمهور، وهو ما يدفع الجمهور إلى اختيار خدمات الشركة باقتناع أو شراء منتجاتها، والخروج بمهنة العلاقات العامة والاستشارات الإعلامية، من مفهومها الضيق، إلى مفهوم أوسع وهو ما تناقشه القمة الدولية الثانية، "صوت مصر"، التي ستعقد بالقاهرة في 17 أكتوبر الجاري، ويتمثل هذا المفهوم في وجود رؤية استراتيجية، ومحتوى يساعد على أن تكون لدينا علامات تجارية نفتخر بها، ويحدث هذا من خلال علاقات عامة شاملة ومبتكرة، تعمل على تحسين الجوانب التي ينبغي إبرازها لدى العملاء، بالإضافة لتقديم خطوات عملية لتعزيز مكانة العلامة التجارية بشكل عام.
وأكدت لمياء كامل، أن هذه الشراكة يجب أن تثمر عن تقديم محتوى استراتيجي، وصياغة رسائل إعلامية وسرد قصص وأخبار العملاء بشكل مختلف وجذاب، للفت انتباه الجمهور المستهدف، وحتى يكون الجمهور ملما بكل أنشطة العميل، وأيضا لابد أن يناسب المحتوى الإعلامي المقدم وسائل الإعلام، ويثير اهتمامات الصحفيين، من أجل النجاح في تحقيق تغطية إعلامية فعالة، وهو ما يتطلب أيضا تقديم محتوى مصاغا بطريقة تساعد في ظهوره على مواقع محركات البحث للحصول على أكبر نسبة من الزوار للمحتوى.
وأكدت كامل، أن إدارة أزمات العملاء، والحفاظ على استقرار وسمعة العميل، سواء من خلال خطوات وإجراءات استباقية، ورسم صورة ذهنية جيدة لدى الجمهور، من الأمور التي سنعمل عليها مع ليوميدا، وهو ما يعرف بتعزيز المكانة في المجتمع، وذلك لتفادي الأزمات، أو من خلال وضع خطط لمواجهة الأزمات، والحدد من تفاقمها في حال حدوثها، وذلك من خلال نشر الردود السريعة والدقيقة. علاوة على تدريب المتحدثين باسم العميل ومساعدتهم على إلقاء الخطابات، وكيفية توصيل الرسائل السليمة من خلال كلماتهم