عرضت الإعلامية إيمان الحصري، تقريرًا من داخل مركز بسيون في طنطا مسقط رأس كابتن منتخب مصر محمد صلاح، وذلك بعد تسجيله هدفين في مباراة الكونغو للتأهل مصر رسميًا لكأس العالم 2018 في روسيا، خلال تقديمها برنامج " مساء DMC"، على قناة "DMC".
حيث قال أحمد ضيف صقر ، محافظ الغربية، خلال التقرير أنه قرر إطلاق اسم اللاعب محمد صلاح على مدرسة صنايع بسيون، وذلك تكريما له بعد إحرازه هدفين في مباراة مصر والكونغو ، وتخليدًا له وجهوده مع زملائه.
فيما قال أحد المواطنين ، إنه كانه قد رسم صورة لمحمد صلاح ، قبل المباراة وذهب بها للإستاد وبعد الفوز قام بإهداء تلك الصورة لوالده، بينما قال والد محمد صلاح :" بشكر السيسي والمحافظ على المدرسة ، ده شرف لينا كلنا".