غادر البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية اليوم القاهرة، متجها إلى ألمانيا في رحلة علاجية ورعوية.

ومن المقرر أن يشارك البابا في اجتماعات مع الكنيسة الألمانية بحضور بطاركة الشرق، ويبدأ بعدها زيارة رعوية لكنائس مصر القبطية فى ألمانيا تمتد حتى نهاية الشهر.

كما يدشن البابا خلال الزيارة الكنيسة القبطية بدوسلدورف بولاية شمال الراين، ويتفقد الدير القبطى هناك ويلتقى كهنة الكنائس المصرية.