التقى المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، اليوم الخميس ، بالأمير خالد بن الوليد رئيس مجلس إدارة شركة كي بي دبليو للاستثمار، وذلك بحضور الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والدكتور محمد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي.
وصرح السفير أشرف سلطان المتحدث الرسمي باسم رئاسة مجلس الوزراء أن المهندس شريف إسماعيل أشاد في مستهل اللقاء بالعلاقات المتميزة التي تربط جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية، والتعاون القائم بينهما في العديد من المجالات.
وطرح الأمير بن الوليد مقترحاً للتعاون في مجال تصنيع المصابيح الكهربائية التي تعمل بتكنولوجياLED ، مشيرأً إلى تطلع شركته للدخول إلى السوق المصري لتلبية احتياجاته.
من جانبه رحب رئيس الوزراء بهذا التعاون، لافتاًً أنه يتماشى مع توجه الحكومة المصرية نحو التوسع في استخدام الأساليب المتطورة، بما يحقق ترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية، مشيراً إلى إمكانية الاستفادة من هذه التكنولوجيا في المدن الجديدة الجاري انشاؤها، فضلاً عن إمكانية التصدير للأسواق الأفريقية في ضوء ما يربط مصر بالقارة الأفريقية من اتفاقيات تجارة حرة.
كما أكد رئيس الوزراء وجود فرص أخرى للتعاون في مجال التصنيع المشترك ووجه بتشكيل مجموعة عمل من الجانبين لمتابعة تنفيذ هذا الموضوع.