قال صلاح فوزي، أستاذ القانون الدستوري، إن تمديد حالة الطوارئ كان لابد منه بعد فاصل زمني، على أن يتم عرضه على البرلمان.
وأضاف فوزي، في مداخلة هاتفية ببرنامج «كلام تاني»، أن الغرض من المادة ١٥٤ لم يتحقق، ولابد من فاصل زمني قبل إعلان الطوارئ مجدداً، معتبراً أن القرار يُصبّ في مصلحة المواطن.
وأشار إلى أن القوات المسلحة لا تتدخل في الشأن المدني إلا في حالة الطوارئ.