عمران. ب
أقدم ليلة أول أمس عدد معتبر من الشباب على محاولة اقتحام حفل ليلي أقيم داخل الإقامة الجامعية للبنات بحي موسى رداح بمدينة خنشلة بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة المصادف ليوم 8 مارس من كل سنة وقد أدى الحادث إلى سقوط عدد من الجرحى وسط المعتدين بعد أن دخلوا في مواجهات مع أعوان الأمن بالإقامة الذين تمكنوا من صد الاقتحام وحسب مصدر آخر ساعة فإن عددا معتبرا من الشباب الذين تتراوح أعمارهم مابين 20 إلى 30 سنة أقدموا ليلة الثلاثاء إلى الأربعاء على محاولة اقتحام الإقامة الجامعية للبنات المتواجدة بحي موسي رداح بالجهة الشمالية لمدينة خنشلة بعد أن علموا بأن الطالبات المقيمات يقمن حفلا ساهرا بمناسبة الاحتفال بالعيد العالمي للمرأة ، وقد حضر هؤلاء الشباب مدججين بمختلف أنواع الأسلحة البيضاء وقاموا بتهديد أعوان الحراسة بالقتل إن لم يسمحوا لهم بمشاركة الطالبات في حفلهن ، وبعد أن رفض الأعوان لهؤلاء السماح لهم بدخول الإقامة ، قام الشباب بالاعتداء على أحد الأعوان محاولين التسلل للإقامة بالقوة وهو ما دفع بالأعوان إلى مواجهة المعتدين و الدخول معهم في مواجهات إلى أن حضرت قوات الشرطة للموقع ،إذ قام المعتدون بعد أن لاحظوا حضور قوات من الشرطة بالفرار نحو وجهة مجهولة . إدارة الإقامة الجامعية حركت صباح أمس شكوى ضد الأشخاص المعتدين بعد أن تم التعرف إلى هوية البعض منهم من قبل أعوان الأمن والحراسة العاملين بالإقامة .