أوقفت مصالح أمن ولاية خنشلة مساء أمس الأربعاء وفي حدود الساعة الثالثة زوالا شخصا كان في حالة سكر بتهمة السياقة في حالة سكر وانتهاك حرمة الشهر العظيم .وحسب مصدر آخر ساعة فإن شابا كان يقود مركبة تجارية بوسط مدينة خنشلة وبالقرب من دار الثقافة على سوايعي ، أحدث نوعا من الضجيج والفوضى بالطريق العام ، إذ تدخل مصالح الأمن لتوقيفه ، حيث اكتشف أن السائق كان في حالة سكر شديدة ، ليتم توقيفه على ذمة التحقيق وسماعه على محضر أمني بتهمة انتهاك حرمة شهر رمضان والسياقة في حالة سكر و الإخلال بالنظام العام .هذا وقد وجد أفراد الأمن صعوبة كبيرة في توقيف الشخص المذكور بعد أن قاوم عناصر الأمن وحاول الفرار منهم .
عمران.ب