أوضح المدير العام للضبط والتنظيم بالوزارة عبد العزيز آيت عبد الرحمان في تصريح لوأج أن نسبة الاستجابة لنظام المداومة بلغت 99.48% خلال اليوم الأول من عيد الأضحى، في حين لم يستجب سوى 170 تاجر فقط.
من ضمن 32.955 تاجر تم تجنيدهم لضمان تموين المواطنين بالمنتجات خلال يومي العيد لم يستجب سوى قرابة 170 تاجر فقط لنظام المداومة. حيث قدرت نسبة استجابة التجار للمداومة بـ99.70 بالمائة في الجزائر العاصمة و99.90 بالمائة في البليدة و99.51 بالمائة في عنابة و99.41 بالمائة في باتنة.
واستجاب 99.60 بالمائة من ضمن 3.531 تاجر تم تسخيره في منطقة وهران لنظام المداومة الذي أصبح إجباريا منذ 2013 في إطار القانون المتعلق بشروط ممارسة الأنشطة التجارية خلال الأعياد الوطنية والدينية، و في مناطق بشار و ورقلة فبلغت نسبة الاستجابة 100 بالمائة مقابل 92ر98 بالمائة في منطقة سعيدة و 27ر98 في سطيف.
ويمثل عدد التجار المعنيين بالمداومة عبر التراب الوطني (32.955) حوالي 30% من التجار الناشطين في القطاعات ذات الصلة بإنتاج وتسويق المواد الأساسية على

مستوى كل بلدية.

و كانت الوزارة قد جندت 33.955 تاجر و 440 وحدة إنتاج لضمان المداومة خلال أيام عيد الأضحى تمت مراقبتها من طرف 2.059 عون رقابة عبر الوطن.