شهدت منطقة جبل الوحش بقسنطينة مساء الأربعاء حالة استنفار كبرى عقب وصول معلومات تفيد بتحرك عنصر إرهابي بالقرب من نقطة المراقبة والتفتيش المحاذية لحديقة التسلية.

وحسب مصادر مطلعة، فإن فرقة البحث والتحري قد قامت بعملية تمشيط موسعة بالمنطقة، غير أن العملية لم تسفر عن شيء.

وفي وقت أكدت مصادر متطابقة صحة المعلومات الاستخباراتية وتمكن الإرهابي من الفرار قبل وصول الدعم الأمني، قالت مصادر أخرى إن الأمر لا يعدو أن يكون مجرد شك في شخص مشبوه لا غير.