الجزائر - دعا الدكتور عبد الله طولبة، مختص في أمراض العظام والمفاصل، اليوم الجمعة بالجزائر العاصمة إلى التكفل بأمراض العظام والمفاصل والوقاية منها مبكرا لتفادي تعقيداتها الخطيرة.
وأوضح الدكتور طولبة خلال الملتقى ال 12 لأمراض العظام والمفاصل أن عدم الوقاية من أمراض العظام والمفاصل يعرض المصاب إلى كسور متكررة وتعقيدات خطيرة ومعيقة تلازمه طوال حياته. 
ومن بين الأمراض التي تناولها المشاركون في هذا اللقاء العلمي الذي يدوم ثلاثة أيام، مرض هشاشة العظام الذي ينتشر بكثرة لدى النساء، خاصة بعد سن اليأس.
وبهذا الخصوص، دعا الدكتور طولبة النساء إلى عدم إتباع الحمية الغذائية باعتبارها --كما قال-- تؤثر على صحتهن وتعرضهن إلى أمراض معيقة.
وشدد من جهة أخرى على ضرورة تعويض أدوية هشاشة العظام من طرف الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي للرجال المصابين بهشاشة العظام والذي يحرمهم من هذا الحق بحجة أن المرض ينتشر لدى النساء فقط.
كما نصح الدكتور طولبة النساء بالتعرض إلى أشعة الشمس لعدة دقائق في اليوم لتثبيت الفيتامين "د" بالعظام، مؤكدا بأن هذه الشريحة من المجتمع أصبحت أكثر عرضة لمرض هشاشة العظام بالجزائر نتيجة تغيير نمط المعيشة والسكن الحضري الذي يفتقد إلى الأشعة فوق البنفسجية عكس السكنات الريفية.
ومن بين الأمراض الأخرى التي تناولها المؤتمرون، أشار المختص إلى إلتهاب المفاصل المزمن (مليأرتريت) وتآكل الغضروف (أرتروز) التي يتسبب بعضها في تعقيدات خطيرة على غرار أمراض القلب، مشددا على ضرورة الوقاية من عوامل الإصابة بها.
وبخصوص التكفل بهذه الأمراض، شدد الدكتور طولبة على أهمية المتابعة الطبية للمرضى لتفادي التعقيدات التي قد تنجر نتيجة التخلي عن النصائح الطبية.